تعرف على أهم الفوائد المرتبطة بتقويم الأسنان

لم يعد تطبيق تقويم الأسنان في الآونة الأخيرة مقتصراً على الغايات العلاجية فقط، بل تعدى ذلك ليكون ذو هدف وغاية جمالية تحقق للمريض القدرة على الابتسام في كل مرة دون تخوّف أو الشعور بالحرج من مظهر الأسنان غير المتساوية أو غير المستقيمة، ويمكن القول بأن هذه الحاجة لتقويم الأسنان دفعت بمختصي تقويم الأسنان للبحث الدائم عن أفضل الطرق والوسائل وأحدثها في هذا المجال، فتم استحداث أنواع مختلفة من تقويم الأسنان، من بينها التقويم المعدني والخزفي والخلفي والشفاف والجراحي، بالإضافة لأنواع التقويم الثابتة وغيرها المتحركة، فيمكن للمريض اختيار ما يناسبه من هذه الأنواع تبعاً لحاجته وإمكانياته، ولكن بشكل عام يمكن القول بأن اسعار تقويم الاسنان في ابوظبي تعد مناسبة لشريحة واسعة من الأفراد، وفي هذا السياق سيتم التطرق لذكر أهم الفوائد التي يمكن التمتع بها عند إجراء تقويم الأسنان، ومن ذلك:

  • تحسين أداء الأسنان وأنسجتها واستعادة وظيفتها الطبيعية

 

من أبرز الفوائد التي يمكن اكتسابها كنتيجة للحصول على تقويم الأسنان هي تحسين أداء الأسنان والأنسجة المحيطة بها، بالإضافة لاستعادة قدرتها على أداء وظيفتها الطبيعية دون المعاناة من أي مشاكل صحية قد تكون مهددة بفقدان الأسنان، فبطبيعة الحال عند امتلاك أسنان متراصة ومتراكمة فوق بعضها البعض سيكون تراكم الطعام بينها أكبر، وبالتالي سيكون هناك بعض الصعوبة في تنظيفها، الأمر الذي بدوره قد يسبب إصابتها وإصابة اللثة بالأمراض ومعاناتهما من المناعة الضعيفة، وتبعاً لما ذُكر فإن الإصابة المتكررة للأسنان واللثة دون علاجها بشكل مناسب قد يؤدي في نهاية الأمر لحصول ضمور أو تآكل في اللثة، ويمتد الأمر ليصيب عظام الفك ويتسبب في تآكلها كذلك، وفي نهاية المطاف تسقط الأسنان.

 

  • تحسين الشكل العام للوجه

يعد تحسين الشكل العام للوجه من الفوائد الجلية لتقويم الأسنان، حيث أنه وعند اختيار العمل مع افضل عيادة اسنان في ابوظبي سيتم تحديد الخطة العلاجية لتقويم الأسنان بشكل يحقق الحصول على ابتسامة جذابة، إلى جانب ذلك فإنه وعند انتهاء علاج تقويم الأسنان سيتم ملاحظة تحسن مظهر الوجه بفضل عمل التقويم على حل المشكلة المرتبطة ببروز الفكين كنتيجة لسوء اصطفاف الأسنان، وهذا بدوره يرفع من مستوى ثقة الفرد بنفسه والذي يعبر عنه من خلال ابتسامته.

 

  • علاج مشاكل النطق

يؤدي الاصطفاف غير السليم للأسنان في بعض الحالات لظهور مشكلة متعلقة بالكلام أو النطق، فيكون عندها الفرد غير قادر على إخراج بعض الحروف بطريقة سليمة كنتيجة لعدم وجود إطباق صحيح للأسنان، أو عدم وجود مساحة كافية ما بينها وبين اللسان، ولكن بعد تطبيق تقويم الأسنان فإن معظم هذه المشاكل تُحل وتصبح من الماضي.